التعليم العالي : تعلن عن خطه الطوارئ واستعدادات المستشفيات الجامعية في فترة الأعياد وتؤكد على ضرورة البقاء في المنزل

اعلنت وزارة التعليم العالي  أنه تم رفع درجة الاستعداد  القصوى  على مستوى الجمهورية بجميع المستشفيات الجامعية  وأقسام الطوارئ وزيادة عدد الاطباء المناوبين بإقسام الأستقبال والطوارئ والأقسام الحرجة وتنظيم الأجازات والراحات طبقاً للقوي البشرية لكل مستشفي وذلك بهدف  توفير  العدد اللازم من الطواقم الصحية لأقسام الأستقبال والطوارئ والأقسام الحرجة والتأكد من توافر مخزون إستراتيجي كاف من أدوية ومستلزمات الطوارئ ، مع تواجد السادة مديرى الطوارئ بالمستشفيات الجامعية  وإرسال تقارير فورية إلى الغرفة المركزية بالمجلس الأعلى للمستشفيات الجامعية برئاسة الدكتور/ خالد عبدالغفار وزير التعليم العالي والبحث العلمي ورئيس المجلس كما تم التنسيق مع قطاع الطب الوقائي بوزارة الصحة والسكان لضمان توفير المصل المضاد للتسمم الممبارى (الخاص بالتسمم من الأسماك المملحة) وتم توزيع عدد منها على مراكز السموم الجامعية التى حدث بها اصابات فى المواسم السابقة كما اكدت الوزارة على أنه فى حالة حدوث أى اصابات  أو أى حالات تسمم سيتم التعامل معها فوراً. 
وإذ تهنئ وزارة التعليم العالي والبحث العلمي جميع المصريين بأعياد القيامة وشم النسيم تؤكد على ضرورة إلتزام المصريين بعدم الخروج من المنازل والإلتزام التام بالإجراءات التي إتخذتها الحكومة المصرية للحفاظ على صحة المواطنين ومنع الإنتشار الوبائي لفيروس كورونا المستجد covid -19