عن القطاع

البحث العلمي هو قاطرة التنمية وهو السبيل للتطوير في كافة النواحي، ويعتبر مستوى التقدم فى البحث العلمي أحد أهم المعايير- إن لم يكن  أهمها على الإطلاق- في الحكم على مستوى رقي وتطور الأمم. وتسعي جامعة أسوان تحت القيادة الرشيدة للأستاذ الدكتور/ أحمد غلاب محمد- رئيس الجامعة، والسيد الأستاذ الدكتور/ أيمن محمد عثمان- نائب رئيس الجامعة لشئون الدراسات العليا والبحوث الي وضع الجامعة علي الخريطة الدولية من خلال سعيها الدؤوب لتوفير بيئة بحثية مناسبة يمكن من خلالها إنجاز بحوث قوية ومبتكـرة تؤهل لتقـدم مهني وتعليمي.

لذا يستهدف قطاع الدراسات العليا والبحوث بكلية الزراعة والموارد الطبيعية– جامعة أسوان تحت القيادة الحكيمة والواعية للسيد الأستاذ الدكتور/ ياسر عبد الحميد دياب- عميد الكلية إلي تحقيق الجودة والتميز فيما يتصل بالعملية البحثية من أجل تبوء مكانة مرموقة في مصاف الجامعات المتميزة فى مجال الدراسات العليا وذلك من خلال:-

  • تنمية الوعي بالنشر العلمي الدولي وسبله, وآلياته.
  • تحفيز الباحثين على تمثيل الكلية فى المحافل العلمية والدولية بأبحاث في مختلف التخصصات.
  • مواكبة التحديات المعاصرة وحل المشكلات في المجتمع المحيط بشكل علمي.
  • تطوير برامج الدراسات العليا بما يلبي حاجة المجتمع ويخدم  سوق العمل، والعمل على إنشاء برامج دراسات عليا وبحث علمي يتوافق مع المعايير العالمية التي تضمن تخريج كوادر علمية متميزة.
  • تطوير القدرات البحثية الريادية لأعضاء هيئة التدريس وطلاب الدراسات العليا وفق المعايير المعتمدة, ودعم مسيرة البحث العلمي داخل الكلية وخارجها .
  • تقديم كافة أنواع الدعم  للمعيدين والمدرسين المساعدين, وتذليل كافة الصعوبات نحو إستكمال مسيرتهم العلمية.
  • تشجيع الفرق البحثية والعمل الجماعي بين التخصصات المختلفة داخل الكلية وخارجها، من أجل تحقيق التكامل.

وحيث ندرك ونعي حجم التحدي الملقي علي كاهلنا لتحقيق الأهداف الطموحة للجامعة وللكلية لرفعة مصرنا الحبيبة، لذا …. فإن ادارة الدراسات العليا والبحوث لن تدخر جهداً بكل ما لديه من إمكانات وطاقات وكفاءات في سبيل تحقيق قيمة مضافة يشعر بها المجتمع ويلمسها الباحثين, مع التأكيد على دعوة الجميع للمشاركة الإيجابية فى هذا الصدد من خلال الافكار والمقترحات التى ولا شك سيكون لها أعظم الأثر في تحقيق رفعة ونهضة قطاع الدراسات العليا بكليتنا الحبيبة.